كيف تختبر تغييرا هائلا في حياتك ؟

قول القديس بولس الرسول و لا تشاكلوا هذا الدهر بل تغيروا عن شكلكم بتجديد اذهانكم لتختبروا ما هي ارادة الله الصالحة المرضية الكاملة” (رو 12 : 2) بلا شك كل انسان يكون متأثرا بثقافة مجتمعه الذي يعيش فيه ومتاثر بالتقاليد والتعاليم والعادات الموروثة في مجتمعه التي كثيرا ما لا تتفق مع تعاليم كلمة الله . ولكن جاء المسيح له المجد لا ليخلصنا فقط بل لكي يحدث تغييرا هائلا وكاملا وشاملا في حياتنا وفي اذهاننا وفي سلوكنا . ولذا قال اتيت لتكون لكم حياة وليكون لكم افضل . فلا نعود نكون نفس الأشخاص كما كنّا سابقا . وهذا ممكن ان يحدث عندما لا نتكيف حسب ثقافة مجتمعاتنا او حسب التقاليد والتعاليم الموروثة في مجتمعاتنا او حسب معتقداتنا الشخصية. وهذا ممكن ان يحدث ايضا عندما نجدد اذهاننا بكلمة الله لتكون أساس سلوكنا وهذا ممكن ان يحدث عندما نخضع لإرشاد الروح القدس . يجب ان ندرب أنفسنا ان تتجاوب مع تعاليم روح الله سريعا . كثير من المشاكل التي يقع فيها اولاد الله ستنتهي سريعا اذا ما تجاوبوا سريعا مع الروح القدس . احيانا تجد نفسك في شركة مع اناس لا يريدك الروح القدس ان تكون صديقا لهم، ثم يخبرك ان تبتعد عنهم. اطعه في الحال. كن دائما يقظ لتدرب نفسك ان تتجاوب سريعا مع صوته. لا تدعه يكرر لك تعليماته مرات و مرات . وهكذا أمور كثيرة مثل هذه يجب ان نطيع الروح القدس في كل شيء طاعة كاملة . في ناس كتير بتعاني من الفشل والالم والضيق بسبب حالتهم الباءسة و ينشدون التغيير في حياتهم ولا يجدونه ولن يجدونه . لماذا ؟ اولا لأنهم يتمسكون بثقافة وتعاليم وتقاليد وعادات المجتمع الذي يعيشون فيه . وثانيا لأنهم يهملون كلمة الله ولا يجددون اذهانهم بها وثالثا لأنهم لا يسلكون بحسب كلمة الله ويزدرون بها والكتاب يقول : مَنِ ازْدَرَى بِالْكَلِمَةِ يُخْرِبُ نَفْسَهُ . (أم 13: 13 ) . ورابعا لأنهم لا يدربون أنفسهم علي سماع صوت الروح القدس واذا سمعوا صوته فلا يطيعونه ولذا حياتهم تظل بلا تغيير ويشعرون بالاحباط والفشل. لا تتمسك بمعتقداتك الشخصية التي لا تتوافق مع كلمة الله ولا تتمسك بثقافة وتعاليم وتقاليد مجتمعك التي لا تتوافق مع كلمة الله جدد ذهنك بقراءة كلمة الله واجتهد بنعمة الله ومعونة الروح القدس ان تسلك بها واخضع نفسك لسماع صوت الروح القدس وأطع الروح القدس فتختبر هذا التغيير الهائل في حياتك . ابونا بيشوي

Comments are closed.